ما المقصود باكتشاف العملية؟

اكتشاف العملية هي مجموعة متنوعة من التقنيات والأساليب لتحديد كيفية تنفيذ الأشخاص لعمليات الأعمال.

فهي خطوة تتجاوز استكشاف العمليات التقليدي لتحديد ما يظهر في “المساحة البيضاء” بين سجلات النظام للأحداث في العمليات. تمثل المساحة البيضاء الأمور المتنوعة التي ينفذها الأفراد لتصميم أحداث عمليات الأعمال (مثل الخطوات المتنوعة لسداد فاتورة، على سبيل المثال)، بدءًا من نقرات الماوس المحددة وحتى فتح الملفات والمستندات وصفحات الويب؛ ونقل المعلومات بينها.

الهدف من اكتشاف العملية هو تحسين فعالية عمليات الأعمال. فهي تستخدم التعلم الآلي والذكاء الاصطناعي للتوضيح للمؤسسات الخطوات التي يمكنها تنفيذها لتنفيذ التشغيل الآلي على العمليات الحالية بهدف تحقيق هذا الهدف. كما توضح العمليات الجديدة التي يمكنها تنفيذها آليًا بهدف تبسيط وظائف الأعمال الهامة مثل الموارد البشرية أو خدمة العملاء.

ما الفوائد التي يمكن أن أجنيها من وراء اكتشاف العملية؟

توفر اكتشاف العملية مخططًا مثاليًا لتشغيل عمليات الأعمال الهامة آليًا. يسجل هذا البرنامج الإجراءات بين المستخدمين وسير العمل بهدف الكشف الدقيق عن الجوانب الواجب تحسينها باستخدام أدوات مثل التشغيل الروبوتي للعمليات. هدفها الأساسي هو ملء كل الفراغات التي تظهر نتيجة الخطوات الدقيقة التي اتخذها؛ الأفراد وأنظمة تكنولوجيا المعلومات التي يستخدمونها، لتشغيل هذه المهام آليًا.

وبالتالي، فهي عامل تمكين أساسي للمؤسسات لتنفيذ المزيد من العمل باستخدام موارد أقل وتكاليف أقل وأخطاء أقل. كما أنها تقلل مخاطر الامتثال التنظيمي والأمان من خلال ضمان تنفيذ ما يجب تنفيذه حقًا؛ وهو أمر لا يحدث دائمًا عند تنفيذ المهام يدويًا. تشمل الفوائد المحددة ما يلي:

ما الدافع لتطبيق تقنية RPA؟

زيادة الإنتاجية
تجاوز العقبات
الشفافية
المخاطر والامتثال
القابلية للتوسع
زيادة رضا العملاء

زيادة الإنتاجية

بالاستعانة باكتشاف العملية في إطلاق جهود التشغيل الآلي الحالية أو تحسينها، تستطيع الشركات تحسين الأداء والجودة للمهام الوظيفية الهامة مثل معالجة مطالبات دفع حسب بوليصة التأمين. يستطيع الموظفون إتمام هذه العمليات بوتيرة أسرع؛ وبقدر أكبر، وذلك من خلال التشغيل الآلي لمطالباتها المختلفة.

من بين نتائج اكتشاف العملية هو تحديد العقبات التي تؤدي إلى التأخير بصفة مستمرة وتقليل عدد العمليات المكتملة، مثل الاتصال بالعملاء عند استحقاق السداد. يتم من خلال اكتشاف العملية تحقيق هذا الهدف من خلال توضيح كل الجوانب التي يمكن تشغيلها آليًا لأهداف الأعمال (بما في ذلك المهام المستهلكة للوقت) وبالتالي تستطيع المؤسسات التعامل معها.

يعمل اكتشاف العملية على تحقيق الشفافية لأكثر العمليات تعقيدًا ومدةً. باستخدام التقنيات مثل رؤية الكمبيوتر، يوفر اكتشاف العملية للمؤسسات رؤية واضحة لكيفية عمل العمليات، وذلك حتى يمكنها تحسينها وتحقيق اتساقها باستخدام تقنية RPA.

يتيح اكتشاف العملية للمؤسسات الاطلاع على الإجراءات التي تتم خلال العملية بدقة. وتعتبر هذه المعلومات مهمة جدًا لتحديد ما إذا كان يتم الوفاء بمعايير الامتثال. بالإضافة إلى هذا، يضمن التشغيل الآلي لهذه الخطوات الامتثال التنظيمي مع تقليل العقوبات المكلفة.

هناك ميزة رئيسية أخرى لاكتشاف العملية؛ وهي القدرة على تطوير العمليات للوفاء باحتياجات الأعمال. من خلال الكشف عن الخطوات التي يتم تنفيذها بدقة في كل عملية، يعرض هذا البرنامج للمؤسسات أولويات الأعمال الواجب تطويرها بدقة، مثل تطوير مهام الموارد البشرية لعمليات الاندماج والاستحواذ.

زيادة رضا العملاء للتطبيقات التي تتعامل مع العملاء مباشرةً مثل معالجة القروض أو مطالبات دفع حسب بوليصة التأمين للرعاية الصحية هو أمر مضمن في مزايا الفعالية والكفاءة المتزايدة التي يدعمها اكتشاف العملية. عند جمعها مع تقنية RPA، توفر للمستهلكين والمؤسسات تحقيق نتائج أسرع وحلول أفضل.

من يستخدم اكتشاف العملية؟

يتم من خلال اكتشاف العملية الإسراع من وتيرة العمليات في كل وحدات الأعمال والصناعات تقريبًا. فهي وسيلة رائعة للاستعداد لنتائج تقنية RPA أو تحسينها في الأقسام الموجودة في كل الصناعات، بما في ذلك المحاسبة والموارد البشرية وخدمة العملاء والتسويق. كما أنه ينتشر استخدامها في جوانب مثل الشؤون المالية والتأمين والاتصالات السلكية واللاسلكية والرعاية الصحية ومراكز التواصل وخدمات تكنولوجيا المعلومات. عادةً ما يستعين أي مستخدم لتقنية RPA تقريبًا باكتشاف العملية، حيث إنها تعتبر وسيلة رائعة لزيادة قيمة تلك التقنية.


يُستخدم اكتشاف العملية في صناعات ووحدات أعمال متعددة؛ وذلك لأنه يتكامل مع أي تطبيق تقريبًا مثل مجموعة برامج Microsoft Office أو تخطيط موارد المؤسسات وإدارة علاقات العملاء. وإنه من الصعب تكامل الأساليب الأخرى لتحسين العمليات؛ مثل استكشاف العمليات، مع تلك الأنظمة؛ إن لم يكن مستحيلاً. وعلى الرغم من هذا، فإن سهولة الاستخدام التي يتسم بها اكتشاف العملية مع تقنيات الذكاء الاصطناعي التي تلتقط إجراءات المستخدم مع أي أداة أو نظام تكنولوجيا معلومات متوفرًا تقريبًا تتحمل المسؤولية المباشرة عن استخدامها في العديد من التطبيقات المختلفة، مثل:

الاتصالات السلكية واللاسلكية الاتصالات السلكية واللاسلكية الاتصالات السلكية واللاسلكية
التأمين التأمين التأمين
المحاسبة المحاسبة المحاسبة
الموارد البشرية الموارد البشرية الموارد البشرية
خدمة العملاء خدمة العملاء خدمة العملاء
الشؤون المالية الشؤون المالية الشؤون المالية

يؤثر اكتشاف العملي على مجال الاتصالات من خلال توضيح جوانب سير العمل التي ستستفيد أكثر من التشغيل الآلي. عادةً ما تتضمن هذه تفاعلات المستخدم مثل إدماج العملاء وإبلاغهم بخيارات الخدمة والميزات الجديدة وتوجيههم خلال عملية تغيير الخدمات أو ترقيتها. من بين احتياجات خدمة العملاء الأخرى في هذا المجال تغيير التفاصيل الشخصية المتعلقة بمعلومات الاتصال أو العناوين.

الاتصالات السلكية واللاسلكية

يعمل مجال التأمين على توجيه كل شيء بدءًا من التأمين الصحي وحتى التأمين على المنازل والمركبات. يمكن من خلال اكتشاف العملية تحديد العمليات المتعلقة بالعملاء الجُدد بسرعة بهدف تشغيلها آليًا، مثل إصدار تذكيرات السداد أو طلب الوثائق للمطالبات أو البوليصة. كما أنها مفيدة في تحديد العمليات في الخلفية المطلوب تشغيلها آليًا مثل حل المطالبات وصياغة عروض الأسعار وتحديد خصومات الأقساط.

التأمين

سيستفيد أي قسم حسابات تقريبًا من قدرة اكتشاف العملية على الإسراع من وتيرة سير العمل. عادةً ما تُستخدم لتحديد طرق تشغيل العمليات آليًا لإدارة كشف الرواتب وتسوية بيان الميزانية والتعامل مع النفقات وضمان تعبئة الأوامر وسداد الفواتير. من بين حالات الاستخدام الشائعة الأخرى إبلاغ العملاء بالفواتير المطلوب سدادها وتعبئة نماذج الضرائب.

المحاسبة

يعتبر سير العمل اللانهائي تقريبًا في أقسام الموارد البشرية مثالاً رائعًا عن تحديد العمليات الجديدة المطلوب اكتشافها وتشغيلها آليًا. يعتبر استخدام اكتشاف العملية فعالاً على وجه الخصوص في المهام المتعلقة بجذب المواهب مثل إصدار الدعوات لعقد المقابلات ومراجعة السير الشخصية وتنفيذ عمليات الفحص وإرسال عروض الوظائف. كما أنه مهمًا للمساعدة في المزايا مثل معالجة طلبات الحصول على إجازات والعطلات واحتياجات التأمين الصحي وغيرها الكثير.

الموارد البشرية

في قطاع مركز التواصل، تتم الاستعانة بانتظام باكتشاف العملية بهدف الإسراع من وتيرة قدرة الوكلاء على مساعدة العملاء. على سبيل المثال، تتم الاستعانة به لتسجيل تفاعلات العميل لأغراض التقييم والتدريب وإصدار إمكانية وصول فورية إلى معلومات العميل بأنظمة تكنولوجيا المعلومات المختلفة وتحديث بيانات العميل حسب الطلب. كما أنه يمكن الاستعانة به في الكشف عن معلومات لفرص زيادة المبيعات والبيع المتقاطع؛ وذلك بهدف زيادة الأرباح.

خدمة العملاء

تعتبر الخدمات المالية أحد أكبر المستخدمين لتقنية RPA، وبالتالي اكتشاف العملية. ويعتبر الامتثال التنظيمي أحد أهم حالات الاستخدام في هذا المجال. يجب على المؤسسات المالية اتباع أي عدد من الاتفاقيات مثل بازيل II وكذلك التفويضات الدولية مثل اعرف عميلك. يعتبر اكتشاف العملية وتقنية RPA مهمين جدًا لضمان الوفاء بهذه المتطلبات بشكل فوري دون أخطاء، مما يجنب المؤسسات تحمل عقوبات باهظة.

الشؤون المالية

كن بالمقدمة مع تقنية RPA: انطلق برحلتك مثل الشركات الكُبرى الأخرى

كيف يمكنني البدء بتطبيق اكتشاف العملية؟

يمكن تقسيم الأسلوب التقليدي لاكتشاف العملية إلى ثلاث خطوات.

1

التوثيق

2

التحليلات

3

التشغيل الآلي
التوثيق

تشمل الخطوة الأولى توثيق كل إجراء ينفذه المستخدم؛ مثل النقر بالماوس وحتى التفاعل مع الأنظمة المختلفة لنقل البيانات، مع إتمام عملية مثل إدماج عملاء جُدد.

1
التحليلات

أما الخطوة الثانية فتشمل التحليلات بهدف ترتيب أولوية العمليات والمهام المختلفة بطريقة تهدف إلى تحقيق الأهداف، مثل إتمام عملية الإنهاء عند ترك الموظفين للشركات. خلال هذه العملية، من الممكن تقييم أي الإجراءات يعتبر فرصة لتطبيق التشغيل الآلي عليه. يتم تصنيف النتائج وفقًا لأهميتها فيما يتعلق بإتمام هدف سير العمل المضمن. وبالتالي، يستطيع المستخدمون الاطلاع على العمليات المطلوب تشغيلها آليًا أولاً وتأثيرها على عملية معينة يتم تنفيذها.

2
التشغيل الآلي

تتمثل الخطوة الأخيرة في تشغيل العملية المطلوبة آليًا. تعتبر هذه أهم خطوة لاكتشاف العملية لأنها تضع إجراءات مفيدة بناءً على نتائج اكتشاف المهام والعمليات. وهنا يتبدى تحقيق قيمة الأعمال الحقيقية من اكتشاف العملية.

3

اليوم يستطيع المستخدمون الإسراع من وتيرة هذا النهج اليدوي لاكتشاف العملية وتقنية RPA من خلال تشغيل اكتشاف العملية ذاته آليًا باستخدام Automation Anywhere Discovery Bot. تم تصميم Discovery Bot لمراقبة تفاعلات البشر مع أنظمة تكنولوجيا المعلومات وتسجيلها الخاصة بالعمليات المتكررة حتى يمكنه تحديد فرص التشغيل الآلي وإنشاء الروبوتات آليًا. إن القدرة على تحديث اكتشاف العملية من خلال جمعها مع تقنية RPA وDiscovery Bot تعمل على نشر التشغيل الآلي بمكان العمل؛ وذلك من خلال توفيره بين يدي المستخدمين غير المحترفين (وكلاء خدمة العملاء وموظفو الموارد البشرية ومسؤولو المحاسبة وغيرهم) الذين يحتاجون إليه حقًا.

كيفية البدء باستخدام
تقنية RPA على السحابة

طلب عرض توضيحي
تجربة
إغلاق

للأعمال

استمتع بمنصة Automation 360، منصة التشغيل الآلي الذكي الرائدة في العالم مع دعم كامل كنسخة تجريبية مجانية لمدة 30 يومًا

للطلاب والمطورين

ابدأ رحلة RPA على الفور مع وصول مجاني إلى Community Edition